غرفة الجراحة

ما يملك العبد من رزقه ومن يومه

الا مع اللقمه سويعات مقسومه

ياضعف لنسان مهما تاسع ذراعه

كم واحد ٍ بالفضا ضاقت به هدومه

ياقلب ياللي نويت تبهدل احوالي

بالفتحه اللي بظهر القلب مختومه

اصبر هداك الله وهناك بحبابك

لا زال لي عند ربي غفوه وقومه

اشغلت كل الدكاتر يوم مدوني

على سرير الجراحه ساعة الحومه

بديت اخطرف من التخدير واتكلم

وعقول كل الدكاتر شبه مصدومه

اجانب وداخو بكعبي وهو يلقي

قصيده من النبط ماهي بمفهومه

سولفت عن داري واهلي وخلاني

باللحضه يمر فكري مالصور كومه

وتعز نفسي على نفسي وانا اتذكر

ساعات في غرفة ٍ بيضا ومشؤومه

ضاق النفس والعروق يهزها نبض ٍ

في وسط شاشة جهاز تقيس وتسومه

تجمعوا حولي وردت في نفسي

ما تنفع الرجل في هالساعه عزومه

دكتور ياللي تمد انبوبه بصدري

وتقص قلبي وتخيط وخابر علومه

ارفق بقصه بوسطه سيدي زايد

وعياله اللي بهم لوطان محكومه

وانا عليل اوقفوا وقفت جبل شامخ

ذرى على سفوحه وظلل على رجومه

ارفق بقصه لانه نابض ٍ عامر

بأم الشيوخ الذي بالجوف مرسومه

شكري لها ما يجي باسباب ما يجري

لها محبه وفا من قبل محسومه

سلام لشيوخي وداري واهل داري

يا نعم دار ٍ تروز المجد وترومه

ارض تعز اهلها وتنشد عن الغايب

تسنده لي طاح وتهنيه بالقومه

هذي لها ارقابنا واعيالنا مركا

لي شح ولد الردي واهتزت سلومه

سلام يادار ياللي كل مافينا

ملك ٍ بلا منه ولك وحدك السومه

والشكر موصول مني لمن سأل عني

والحي يحيى وروح الميت مرحومه

عن binwanies